منتديات صوت الكـــارة

شرف لنا أن تزورنا لكن لو انضممت إلينا كعضو مسجل فسيكون في ذلك تشجيع لنا على المزيد من النضال ضد كل أشكال القمع وعلى رأسها تكميم الأصوات الحرة بڭــارتنا . أخي ، أختي مرحبا مرحبا مرحبا.
شرفونا بالانضمام إلى ركبنا وشكرا على المرور.
إمضاء : إدارة المنتدى

الشهادة ضد الفساد دين في أعناقكم

نداء : إلى كل الغيورين على مدينتنا الحبيبة * إلى الضحايا و الشهود و الخصوم* إلى المناضلين الشرفاء أيا كانوا* إلى من يريد أن يسمع صوته* إلى من يريد فضح الفساد* إلي كل مواطن صالح* إلى بسطاء و صعفاء و فقراء كارتنا* إلى من ليس بيدهم حيلة* إلى من يريد أن يغير المنكر بما يستطيع* إلى إخوتنا الموظفين و أخواتنا الموظفات* إلى أعزاءنا العمال المكافحين* إلى سكان الكارة المنكوبة* سارعوا إلى الإدلاء بدلوكم في معركة الحق ضد الباطل* ساهموا في تغيير واقعكم و لو بكلمة* ناضلوا بما تستطيعون* لكن إياكم أن تبقوا ساكتين فمفسدو الكارة يظنون أن سكوتكم رضى ،فهل أنتم راضون ؟ هذا نداء لمن يتوفر على وثائق أو صور أو تسجيلات أو شهادات حية أو كل ما من شأنه أن يفضح خروقات مسؤولينا القدامى أو الجدد أو القادمين و يضع حدا لشططهم و جبروتهم و استهتارهم بالمواطنين ، المرجو إرسال ما تستطيعون إلى علبة الرسائل أسفله* أما الذين لا يتوفرون على شيئ فهم على الأقل يتوفرون على هواتفهم النقالة فليسجلوا لنا كل ما يرونه من تجاوزات في إداراتنا أو حين وصول موعد الانتخابات البرلمانية و الجماعية* سجلوا سجلوا سجلوا وارسلوا رحمكم الله* هذا إيمايل منتديات صوت الكارة نضعه رهن إشارة الجميع : sawtelgara@hotmail.com

هذه أولى بشائر التغيير في الكارة

طوال السنة الماضية رفع شباب الكارة أصواتهم بالاحتجاج و النقد والتنديد و عبروا على سخطهم في مسيرات إلكطرونية انطلاقا من منتدى الكارة ضحية أبنائها ، مرورا بمجموعات و صفحات الفايسبوك ووصولا ألى منتدى المذاكرة ومنتديات صوت الكارة وذلك للتنديد بكل شيء تقريبا من التهميش إلى الفقر ومن انقطاعات الماء والكهرباء الى نهب المال العام ومن الفساد الاخلاقي الى الفساد السياسي ومن صمت المواطنين عن حقوقهم إلى ظلم وتجبرالمسؤولين.. بالنسبة لنا، هذا في حد ذاته يعتبر انقلابا و مؤشرا حقيقيا على كون الكيل فعلا قد طفح بالكارويين وخصوصا شبابهم و على كون قدرتهم على التحمل بلغت مستوى الانفجار.. و كأن الشباب عقدوا العزم على الدخول في حرب استنزاف طويلة ضد الفساد...هذه الحرب التي يحاول مناضلون شباب من تكليلها برفع أصواتهم ميدانيا و في الأنترنت يبثون من خلالها شكواهم و تذمرهم مما أوصلت إليه مدينتهم سياسات النهب و سياسيو المصالح و لسان حالهم يقول أن "الشعب إذا يوما أراد الحياة، فلا بد أن يستجيب القدر".. و الشعب اليوم يريد و سيستجيب إن شاء الله القدر... كل هذا يدل على أن شبابنا قرروا أخذ المبادرة دون حاجة إلى يد مساعدة من أحد سواء كان حزبا أو نقابة أو جمعية أو مؤطرا متحمسا وهذا في حد ذاته مؤشر كبير على نضج هؤلاء وعلى قرب تحقيقهم لما عجز عنه آبائهم و أجدادهم.أما الأروع فهو اقتصار الأمر على أفراد عاديين قلائل دونا عن الوجوه المعروفة على الساحة الكاروية ..الكارويون إذن لم يعودوا 'خوافين' بالطبيعة.. هذه هي الحقيقة اليوم والتي يجب ان يحسن المسؤولون التعامل معها.. و بهذا وجب الافتخار حقا. و نحن نقول هذا الكلام ، لا بد أن لا ننسى مسألة على جانب كبير من الأهمية والخطورة، و هي أن الشباب لا يجب أن يتحول إلى مجرد آلة لتصنيع الشكاوى والاحتجاج و طلبات الإنصاف و المؤاخذة الإلكطرونية، بل دوره أكبر حتما في هذا التغيير و ذلك بالدخول الى المعمعة والمشاركة الفعالة و الحضور المتميز في الساحة السياسية الكاروية.

هذا زماننا فليندحروا في ماضيهم الرهيب

الأمل يجمعنا و إن فرقونا و إن صفدونا .. وإن حاربونا و إن ضايقونا و إن هددونا هذا زماننا فليندحروا في ماضيهم الرهيب .. قد جعلوا من السياسة مطية لجشعهم وحاصرونا بالوعود و غاصوا في عروقنا يمتصون دمائنا .. هذا وطننا فليخرجوا من تحت أقنعتهم حيث استوطنوا .. هذا الشباب يسير و إن أنهكه المسير .. يحمل أحلامه على كفه كلها و يجرجر آماله الجافلة إلى حيث تنتظرنا كارة لا يملكها أحـد:كارتنا نحن

ما المطلوب من المناضلين اليوم ؟

ان المسؤولين عن الجزء الأعظم من مآسينا يلقي بعضهم باللائمة على بعض وعلى محيط الكارة المتخلف عموما. لكن الكارويون الشرفاء يعرفون تماما أن أحزاب الكارة الحاكمة أو التي حكمت هي عصابات مستبدة وفاسدة وهي أصل المأساة .وما نراه من الانتفاضة الشبابية على الأنترنت سوى دليل على صحوة سياسية و أخلاقية و دينية كبيرة لدى الشباب الكاروي و هذه الصحوة ماضية في طريقها لإسقاط كل الأحزاب المحلية الفاشلة أو على الأقل إجبارها على تغيير واسع وفعلي في عملها السياسي ، تغيير يضع أسس التغيير الاجتماعي والاقتصادي والسياسي المنشود حيث تتحقق الحرية والعدالة الاجتماعية والكرامة الإنسانية وانبثاق الشخصية الكاروية المتحررة المبدعة ، فكم أعطت الكارة ولا زالت تعطي و ستعطي و في مجالات متعددة ؟. لكن ما المطلوب الآن من بعد هذه الحركية النضالية المتعددة الطرق و المناهج و الخلفيات ؟ المطلوب الآن برنامج يتوحد عليه شبابنا مع شيبنا و يحدد المطالب الاقتصادية والسياسية والاجتماعية العاجلة و بدقة ، المطلوب برنامج تتعبأ حوله القوى المناضلة الأساسية ويجذب إليه جماهير العمال اليدويين و الزراعيين والموظفين وصغار الفلاحين والتجار والحرفيين والطلاب و العاطلين و النساء... برنامج يضع في أولوياته انتزاع الحقوق السياسية و الاجتماعية و الاقتصادية لا مجرد المطالبة بها ، برنامج يقوم على احترام خصوصيات مدينتنا و منطقتنا ويضع في مقدمة الأولويات تلبية الحاجات الإنسانية الأولية بعيدا عن منطق السياسة ، برنامج يوجه فيه المنتخبون لخدمة الشعب الكادح ومستقبل شبابه لا لخدمة مصالحهم ومصالح حفنة من الرأسماليين المحليين بجشعهم الذي لا يعرف حدودا.على ألا يبقى هذا البرنامج حبيس الأذهان و الأحلام و الأوراق و الأنترنت و الحناجر بل يجب تفعيله على أرض الواقع و فرضه على النخبة السياسية المحلية عن طريق صناديق الاقتراع. إن المواطن الكاروي المسلوب الإرادة والحقوق يريد اليوم و أكثر من أي يوم مضى شغلا وسكنا وعلاجا وتعليما وخدمات اجتماعية تضامنية وحرية تعبير مضمونة وحرية سياسية حقيقية غير مشروطة... باختصار أبناء الكارة الأحرار يريدون ديمقراطية حقيقية على جميع المستويات و ليس فقط في السياسة، ومن أجل ذلك سيواصلون نضالهم..وإنها لثورة حتى النصر بعون الله

تصويت

ماذا تنوي أن تفعل لتغيير واقع الكارة ؟

 
 
 
 
 
 

استعرض النتائج

facebook

سحابة الكلمات الدلالية


    الانتخابات كيف غادة تكون مع بني كلبون ؟ (الخبيرة الخامسة)

    شاطر
    avatar
    حديدان لحرامي

    عدد المساهمات : 83
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 17/10/2010

    الانتخابات كيف غادة تكون مع بني كلبون ؟ (الخبيرة الخامسة)

    مُساهمة من طرف حديدان لحرامي في الخميس يوليو 05, 2012 7:39 am


    بالإضافة للحميمات نذكرو الاستقلالي الثاني لي نجح رفقة المايسترو رحال عن حزب الميزان و هو السي الطبيب الاستغلالي لي ياما حلم بالرئاسة و فرق شلا دوايات ( الدوا لي كترصدو وزارة الصحة للفقراء ) في الدائرة ديالو باش يجمع صويتات و لي ما مريض شد باباه بالزرقالاف بالإضافة إلى تدخلاته لصالح كثيرين لدى المؤسسات الصحية حارما خزينة الدولة من مستحقات التطبيب و ماشي في سبيل الله و لكن سيرا على نهج الماجور الرايس السابق الذي كان يستغل مثله مصائب الناس لأغراض انتخابية ، هاذ المسؤول الكبير و لي زعما كان خصو يعطي المثال كان أول من استعمل المال الحرام و دوا المخزن للوصول إلى عقر مجلسنا البلدي فهو مندوب جهوي للصحة و مدير أحد أكبر مستشفيات العاصمة الاقتصادية .
    قد يقول قائل أنه لشرف كبير أن يصل أحد أبناء كارتنا المنكوبة إلى هذه المسؤوليات لكن إذا علم السبب بطل العجب فالسي الطبيب لم يصل عن جدارة و استحقاق إلى ما وصل إليه بل فقط بتدخل من وزيرة الصحة السابقة لالاهم ياسمينة بادو الاستقلالية (و هو استقلالي) و التي كانت تربطه بها علاقة وطيدة . السيد إذن يستغل الكارة سياسيا للوصول إلى مراتب لم يصلها جهابدة الطب في مغربنا الحزين . هذا بالإضافة إلى كون المصطفى هذا ( أي المختار و إسمه مصطفى نيت ) من المفسدين في الأرض فسنه تقارب الخمسين سنة و مع ذلك فهو لم يتزوج و لا يفكر في تأسيس أسرة و ماشي حيث ما لقاش بنت الناس و لكن ببساطة لأنه فويسد بامتياز و لا يزال على علو مكانته و كبر سنه يلهث وراء المؤخرات شأنه في ذلك شأن تلك الذبابة الكبيرة الزرقاء التي تحط أينما نثنت الروائح.
    ختاما فإن مراهقنا الشيباني هذا معجب لحد الهوس بنفسه و تهمه صورته و هندامه و سيارته بطريقة مرضية فيصدق عليه بذلك قولهم "كون كان الخوخ يداوي كون داوى راسو" ، فهو يقضي الساعات أمام المرآة و لا يمر أمام واجهة زجاجية دون أن يلقي نظرة على هيئته و هندامه ... زين أخويا غير فوتنا عليك ... أناني ، متعجرف ، نرجسي و فيه بعض من كبر و هو يردد على من يعطيه أذنا عبارات من قبيل : شفتيني راني دزت في الدوزيم ، أو : كيف جيتك ملي استجوبتني الأولى ، أو : ما شفتينيش في الجورنال أو : استقبلني سيدنا و سلمت عليه ، أخويا الملك لا يشرفه أن يضع يده في يد أمثالك و لا أن تسقط نقطة من ريقك على يده و أنت تلحسها لحسا عساك تصل إلى أعلى ما أنت فيه قبل أن تسقط إن شاء الله على باياص تحتضر فوقه كارة صنعتك.

    و باش ما نساو حتى واحد لا يقولو محرشنا شي حد ، أعرج على الحمامة الثائرة السي مصطفى البودي لي ترشح و نجح بلون الريش و فرح و زرد مع الريشيين و حاول يتقاسم معاهم الغنيمة ولكن مسكين معرفش بأنه تحالف مع مواس ديال الحسانة و فطن أنه ما يقدر يصور حتى نبڭـة مع هذوك الشلاهبية و هو يتسوخر لاور خوفا من تلطيخ سمعته على والو و لكن العالمين بخبايا الأمور كيقولو أنه كان طامع في الرئاسة و كانو شي أعضاء مطمعينو بيها باش يضربو منو شي ريالات و لكن الفقيهي صدق صح منو فلايسيا بالإضافة إلى دعم بابا رشود مول لحمام لجارو في برشيد ...
    كيقولو على هاذ السيد أنه مزيان ، صحيح أنه هو على الأقل قاري و لكن راه المعقول ما كيجيش بالقراية و صاحبو في الحرفة الفقيهي عربون ، هو راه كان موثق و لكن قلبها محاماة ربما حيث شاف الرايس تاعو دار لاباس من تاموحاميت أو لغرض آخر في نفسه ، الله يكمل عليه شفنا فيه بعين الرحمة.الذي يهمنا نحن هو أنه على ما يبدو كان سيكون أقل ضررا و لكننا نوضح هنا أن له نقط ضعف كانت ستميل به أكثر للفساد منه للإصلاح : أولا هو سكايري و زلّالي و قصايري و غالبا ما كيكون مسخن ، ثانيا هو عديم التجربة سياسيا و لم يتأطر جمعويا مما كان سيساعده في تدبير الشأن المحلي ، ثالثا و هذا هو الأخطر فإنه مسير في كل صغيرة و كبيرة من طرف أخيه الأصغر مالاڭـا مول الكيران و هذا الأخير من النوع العنيف الذي تسيره غرائزه و خير دليل على ذلك تكسيره سيارة أحد منافسي أخيه في دائرته مانعا إياه من التمتع بحقه في تنظيم حملة انتخابية للدعاية لنفسه ، بالإضافة إلى ماضيه ملي كان سيرور ثم كورتي ثم ڭريسون حيث كان كثير الشجار ونابي الكلام و منحرف الأخلاق دون أن ننسى أن مستواه الدراسي هو الابتدائي...نحن لا نحسد السي مالاكا على كاتكاته ولا على كيرانه التي يقال أنه حصّل عليها بطرق ملفوفة و أنه غارق كريدي و شادين عليه شيكات سمان مثلما يقال أنه استغل من طرف خاله (وكيل ملك على ما أظن) لغسل أموال الرشاوى و تبييضها و استثمارها بعيدا عن الأعين ، نعم الله يكمل عليه و يدير الترانات حتى هوما غير يفوت السياسة و يرحم الكارة و ميطمعش كيف ما كيقول في رئاسة المجلس البلدي و شراء مقعد برلماني لأخيه المحامي النوطير.إذن فالبودي هذا الذي كان مع الحمام لا ينفع هو الآخرو إن كان رويجل نسبيا و ظريف و قاري.

    على ما يبدو فلا خير في سياسيينا تضع يدك على هذا فيذوب جلدك و تمررها قرب الآخر فتعود إليك خائبة ، فهل العيب في ڭـارتنا أم هو فينا ؟ من أوصل هذه الحثالة إلى دواليب الحكم غير ناسنا ؟ من باع و اشترى في مصائر الأجيال غيرنا ؟ من و من ومن ؟ لعفن كيجي في بلاصة لعفن و ما كاين غير : أرى دوّر زيد دهن ، لحوالى مشوية مدهونة بالسمن و المسكين فلهموم كيف لقشّة وسط التبن ، و لي ثار نبداو عليه : مالك أخويا سير تهدّن ، أكثريتنا في ڭـلتة مڭـلّته بحال لمسن ، ما يهز راس ما يحل عين ما تسمع وذن ، شبابنا منفي و لي حاضر هوا تدفن و ڭـارتنا ماتت غسّلوها خاصها غير كفن ...

    الحاصول و ما فيه : وريه وريه ويلا عمى سير و خلّيه

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت يونيو 24, 2017 1:05 pm