منتديات صوت الكـــارة

شرف لنا أن تزورنا لكن لو انضممت إلينا كعضو مسجل فسيكون في ذلك تشجيع لنا على المزيد من النضال ضد كل أشكال القمع وعلى رأسها تكميم الأصوات الحرة بڭــارتنا . أخي ، أختي مرحبا مرحبا مرحبا.
شرفونا بالانضمام إلى ركبنا وشكرا على المرور.
إمضاء : إدارة المنتدى

الشهادة ضد الفساد دين في أعناقكم

نداء : إلى كل الغيورين على مدينتنا الحبيبة * إلى الضحايا و الشهود و الخصوم* إلى المناضلين الشرفاء أيا كانوا* إلى من يريد أن يسمع صوته* إلى من يريد فضح الفساد* إلي كل مواطن صالح* إلى بسطاء و صعفاء و فقراء كارتنا* إلى من ليس بيدهم حيلة* إلى من يريد أن يغير المنكر بما يستطيع* إلى إخوتنا الموظفين و أخواتنا الموظفات* إلى أعزاءنا العمال المكافحين* إلى سكان الكارة المنكوبة* سارعوا إلى الإدلاء بدلوكم في معركة الحق ضد الباطل* ساهموا في تغيير واقعكم و لو بكلمة* ناضلوا بما تستطيعون* لكن إياكم أن تبقوا ساكتين فمفسدو الكارة يظنون أن سكوتكم رضى ،فهل أنتم راضون ؟ هذا نداء لمن يتوفر على وثائق أو صور أو تسجيلات أو شهادات حية أو كل ما من شأنه أن يفضح خروقات مسؤولينا القدامى أو الجدد أو القادمين و يضع حدا لشططهم و جبروتهم و استهتارهم بالمواطنين ، المرجو إرسال ما تستطيعون إلى علبة الرسائل أسفله* أما الذين لا يتوفرون على شيئ فهم على الأقل يتوفرون على هواتفهم النقالة فليسجلوا لنا كل ما يرونه من تجاوزات في إداراتنا أو حين وصول موعد الانتخابات البرلمانية و الجماعية* سجلوا سجلوا سجلوا وارسلوا رحمكم الله* هذا إيمايل منتديات صوت الكارة نضعه رهن إشارة الجميع : sawtelgara@hotmail.com

هذه أولى بشائر التغيير في الكارة

طوال السنة الماضية رفع شباب الكارة أصواتهم بالاحتجاج و النقد والتنديد و عبروا على سخطهم في مسيرات إلكطرونية انطلاقا من منتدى الكارة ضحية أبنائها ، مرورا بمجموعات و صفحات الفايسبوك ووصولا ألى منتدى المذاكرة ومنتديات صوت الكارة وذلك للتنديد بكل شيء تقريبا من التهميش إلى الفقر ومن انقطاعات الماء والكهرباء الى نهب المال العام ومن الفساد الاخلاقي الى الفساد السياسي ومن صمت المواطنين عن حقوقهم إلى ظلم وتجبرالمسؤولين.. بالنسبة لنا، هذا في حد ذاته يعتبر انقلابا و مؤشرا حقيقيا على كون الكيل فعلا قد طفح بالكارويين وخصوصا شبابهم و على كون قدرتهم على التحمل بلغت مستوى الانفجار.. و كأن الشباب عقدوا العزم على الدخول في حرب استنزاف طويلة ضد الفساد...هذه الحرب التي يحاول مناضلون شباب من تكليلها برفع أصواتهم ميدانيا و في الأنترنت يبثون من خلالها شكواهم و تذمرهم مما أوصلت إليه مدينتهم سياسات النهب و سياسيو المصالح و لسان حالهم يقول أن "الشعب إذا يوما أراد الحياة، فلا بد أن يستجيب القدر".. و الشعب اليوم يريد و سيستجيب إن شاء الله القدر... كل هذا يدل على أن شبابنا قرروا أخذ المبادرة دون حاجة إلى يد مساعدة من أحد سواء كان حزبا أو نقابة أو جمعية أو مؤطرا متحمسا وهذا في حد ذاته مؤشر كبير على نضج هؤلاء وعلى قرب تحقيقهم لما عجز عنه آبائهم و أجدادهم.أما الأروع فهو اقتصار الأمر على أفراد عاديين قلائل دونا عن الوجوه المعروفة على الساحة الكاروية ..الكارويون إذن لم يعودوا 'خوافين' بالطبيعة.. هذه هي الحقيقة اليوم والتي يجب ان يحسن المسؤولون التعامل معها.. و بهذا وجب الافتخار حقا. و نحن نقول هذا الكلام ، لا بد أن لا ننسى مسألة على جانب كبير من الأهمية والخطورة، و هي أن الشباب لا يجب أن يتحول إلى مجرد آلة لتصنيع الشكاوى والاحتجاج و طلبات الإنصاف و المؤاخذة الإلكطرونية، بل دوره أكبر حتما في هذا التغيير و ذلك بالدخول الى المعمعة والمشاركة الفعالة و الحضور المتميز في الساحة السياسية الكاروية.

هذا زماننا فليندحروا في ماضيهم الرهيب

الأمل يجمعنا و إن فرقونا و إن صفدونا .. وإن حاربونا و إن ضايقونا و إن هددونا هذا زماننا فليندحروا في ماضيهم الرهيب .. قد جعلوا من السياسة مطية لجشعهم وحاصرونا بالوعود و غاصوا في عروقنا يمتصون دمائنا .. هذا وطننا فليخرجوا من تحت أقنعتهم حيث استوطنوا .. هذا الشباب يسير و إن أنهكه المسير .. يحمل أحلامه على كفه كلها و يجرجر آماله الجافلة إلى حيث تنتظرنا كارة لا يملكها أحـد:كارتنا نحن

ما المطلوب من المناضلين اليوم ؟

ان المسؤولين عن الجزء الأعظم من مآسينا يلقي بعضهم باللائمة على بعض وعلى محيط الكارة المتخلف عموما. لكن الكارويون الشرفاء يعرفون تماما أن أحزاب الكارة الحاكمة أو التي حكمت هي عصابات مستبدة وفاسدة وهي أصل المأساة .وما نراه من الانتفاضة الشبابية على الأنترنت سوى دليل على صحوة سياسية و أخلاقية و دينية كبيرة لدى الشباب الكاروي و هذه الصحوة ماضية في طريقها لإسقاط كل الأحزاب المحلية الفاشلة أو على الأقل إجبارها على تغيير واسع وفعلي في عملها السياسي ، تغيير يضع أسس التغيير الاجتماعي والاقتصادي والسياسي المنشود حيث تتحقق الحرية والعدالة الاجتماعية والكرامة الإنسانية وانبثاق الشخصية الكاروية المتحررة المبدعة ، فكم أعطت الكارة ولا زالت تعطي و ستعطي و في مجالات متعددة ؟. لكن ما المطلوب الآن من بعد هذه الحركية النضالية المتعددة الطرق و المناهج و الخلفيات ؟ المطلوب الآن برنامج يتوحد عليه شبابنا مع شيبنا و يحدد المطالب الاقتصادية والسياسية والاجتماعية العاجلة و بدقة ، المطلوب برنامج تتعبأ حوله القوى المناضلة الأساسية ويجذب إليه جماهير العمال اليدويين و الزراعيين والموظفين وصغار الفلاحين والتجار والحرفيين والطلاب و العاطلين و النساء... برنامج يضع في أولوياته انتزاع الحقوق السياسية و الاجتماعية و الاقتصادية لا مجرد المطالبة بها ، برنامج يقوم على احترام خصوصيات مدينتنا و منطقتنا ويضع في مقدمة الأولويات تلبية الحاجات الإنسانية الأولية بعيدا عن منطق السياسة ، برنامج يوجه فيه المنتخبون لخدمة الشعب الكادح ومستقبل شبابه لا لخدمة مصالحهم ومصالح حفنة من الرأسماليين المحليين بجشعهم الذي لا يعرف حدودا.على ألا يبقى هذا البرنامج حبيس الأذهان و الأحلام و الأوراق و الأنترنت و الحناجر بل يجب تفعيله على أرض الواقع و فرضه على النخبة السياسية المحلية عن طريق صناديق الاقتراع. إن المواطن الكاروي المسلوب الإرادة والحقوق يريد اليوم و أكثر من أي يوم مضى شغلا وسكنا وعلاجا وتعليما وخدمات اجتماعية تضامنية وحرية تعبير مضمونة وحرية سياسية حقيقية غير مشروطة... باختصار أبناء الكارة الأحرار يريدون ديمقراطية حقيقية على جميع المستويات و ليس فقط في السياسة، ومن أجل ذلك سيواصلون نضالهم..وإنها لثورة حتى النصر بعون الله

تصويت

ماذا تنوي أن تفعل لتغيير واقع الكارة ؟

 
 
 
 
 
 

استعرض النتائج

facebook

سحابة الكلمات الدلالية


    اللهم الموت ولا سبيطار الخوت ( الجزء الأول : الولادة )

    شاطر

    حديدان لحرامي

    عدد المساهمات : 83
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 17/10/2010

    اللهم الموت ولا سبيطار الخوت ( الجزء الأول : الولادة )

    مُساهمة من طرف حديدان لحرامي في الجمعة نوفمبر 18, 2011 11:52 am

    اليوم غادي ندرّج معاكم حيث الڭلب عامر و خوكم غير على سبة و باغي علامن يتشكى و الشكوى لا تحلو الا بلغة الأم.
    المدام عندي ملي حملات (الله يبارك فيكم) ديتها للسبيطار ديالنا و كان كيصحب ليا سبيطار نيت مع بوزيانات و الاتحاديين فضحونا قاليك عبدحقهم لي جاب هذاك المستشفى للكارة قلنا بوزيانات خيمة كبيرة و ما يمكنش يديرو شي حاجة ناقصة خصوصا و أن السي عبد الحق طبيب كبير و عارف من أين تؤكل كتف المرضى عفوا إلى من يوكل مصير المرضى...
    و قلت زعما أنا ولد الشعب و غير مسكين و دمدومة نتبع للمدام في سبيطار الحومة و مايصحابش ليا غادة تطلع عليا السومة و نولي نخسر من جيبي الڭـرمومة ... ما علينا الفرمليات تبارك الله عليهم فين ما كانو يشوفوها كيقولو ليها خصك التحاليل أنا ما فهمت والو في هاذ الويل ياك مواتنا ولدونا غير بالقابلة و الشيفون و البانيو و الما سخون ، حلفت أنا يلا درت التحاليل ياك كلشي ديال الله حلفو عليها حتى هوما يلا ولدوها في السبيطار غير يلا ما دارت التحاليل و قالو ليها ياك راجلك خدام ، صافي بغيتو تحرشو عليا المرا .
    المهم ما درتش التحاليل ولكن انتاقمو مني بالفن خرجو ليها شلا دواوات و غير الفيتامينات بحال يلا باغي نولد عداء ديال الماراطون ولدي دابا يلا ولّى رياضي يقدرو يقولو ليه كتدير المنشطات بقوت ما شربوها الفيتامينات . نهار شدها الوجع ديتها ليهم و قلت ليهم منكم ليها قالو ليا مازال وقتها رجعتها و غير شويا و تولد ليا في الدار رجعتها ثاني و في الليل ، يوا سير ضبر على طوموبيلا باش توصلها .ملي وصلنا الولية (خلاوها جدودنا حاشاكم ههههه) قلنا راه قطعنا واد بوعسيلة و نشفو رجلينا نصحب زعما كلشي عندهم و لالة ياسمينة بادو معمرة ليهم البلاكارات ساعة كلشي يصفر ، ڭـاليك سير جيب الخيط ، أنا شكيت : أوه واش هذو باغين يولدوها ولا باغين يمزڭـوها ، و ڭـاليك جيب معاك الدوا و الليل هذاك والسيدة بين الحياة والموت ، يوا جري عليا نجري عليك و الفرماصيان لي فيه العسة ضاربها بنعسة و طافي التيليفون ، مشينا ليه حتى للدار و بالتعوريط باش خرج لينا و بقى ليه غير يضربنا.
    و نزيدكم ياك عزيزة عليكم الزيادة بعدا و لا الزيادة من راس حديدان الحمق : كلشي كيوصي في السيدة "واياكي تبكي راهم يشرڭـو ليك الكرش" ، "عنداكي تغوثي راهم يصيفطوك للسطات" وحتى الناس لي مكتعرفهمش و تلاقى معاهم يزيدو يخلعوك ملي يقولو ليك "يلا عندك شي زهر ما يرسلوكمش لسطات" حتى كتولي نتا تخلع في المرة و تعاود في الهضرة لي سمعتي حرفيا بحال الببغاء "آيه عنداكي تغوتي راه يلا غوثي يديوك لسطات" بحال يلا سطات روضة أو بوطوار ، أو بحال يلا ولات عكاشة كيخوفو بيها كل من أجرمت فغوثت تغويثا ، بل حتى الفرملية المولدة قالتها ليها نيشان و قالت ليها "راه يلا هدا حتى غوثي فوق لقياس و ما صبرتيش راني نصيفطك لسطات" بحال يلا عندهم ميزان ديال الغواث كيعبرو بيه الزحمات ديال الحاملات هاذي غوثت ربعين درجة ديوها لسطات هاذي على بونت جاب الله غوثت غير تسعود وثلاثين درجة على سلم دهينسر أي دهن السير يسير.
    ما علينا دينا ليهم ذاك الشي لي طلبو ڭاليك سير جيب مانطة و يزار و مخذة جبناهم ، ڭاليك سير جيب ليكوش و لحليب جبناهم ، ڭاليك سير جيب لحوايج للغروش و جبناهم ،ڭاليك دور معانا ، هوما باش ما نديوش التقليد ماڭالوهاش طاي طاي ولكن فهموها لينا بالديطاي ، و عطينا للفرملية ربعالاف بحال يلا انا مرشح وبغيتها تصوت عليا و ڭلنا ما كاين باس هاذ الربعالاف غادة تخلي لمرا تصوت عفوا تغوث ، ولكن ياك كيڭولو عبدالحق بوزيان لي جاب السبيطار (جابو هازو على ظهرو مسكين) ولا بغى يخرج منا الربعالافات لي كيعطي في الانتخابات ، دارها لينا بلعاني و على ڭد فامنا ، كون ما جابش السبيطار كون حنا جبنا القابلة و عطيناها قالب سكر ديال النمر و ثلاثين درهم و الأمور تدوز بسلام ...
    المهم شوية بدا غواث السيدة للعلام و بدا خوكم في التخمام ، ما خلاوني ندخل واخا نڭول غير السلام ، ما خلاوني نزيد معاهم لكلام و فين ما تهضر يڭولو ليك السطات و الله القسام و نتا ملي تسمع الناس كتصحب كيڭزرو في سطات ولا عندهم شي مشكلة مع الحاملات و لي شدوها يخرجو منها الحايل و الجديد ... الناس الله يكون في العون كيفكرو في لابيلانص و ما أدراك ما لابيلانص و لي عندو الزهر يلقاها و ملي يلقاها خاصو فلوس المازوط و خصو يدور مع الشايفور و يدور مع فراملية سطات و الناس كيفكرو في تمارة ديال الحاملة في الطريق و في إمكانية أن تلد لهم قبل الوصول ، أما أنت فلا تفكر في تلك اللحظة حيث كايكونو خواتاتنا الفرمليات طيرو ليك الفريخ باش كتفكر ، صافي و كيشدك هذيان سيدي الغليمي : عنداك من سطات عنداك من سطات لدرجة كتنوض ليك شيخة في راسك كتغني "سطات يسطي و برشيد يداوي و الكارة الهواوي " و ملي برشيد لي كتداوي علاش ما يرسلوناش غير لبرشيد لي قريبة علاش بالضبط سطات ، واقيلا باش يسطيونا حيث حنا مكنحشموش و قلقنا الفرملية و سرّنا كثر ، المهم الفرملية تقول جبد و الشيخة في راسك كترعد و نتا سخنتي و مبقيتيش تبرد ، شوية كتولي غير كتزيد تسمع كلمة سطات و كتسخن ليك الشيخة في راسك و من الغنا كتزيد للشطيح و كترد ليك الشقفة ديال مخك قعدة و عاود دردك زيد دردك و نتا ما قادر حتى تبرك.
    أنا بعدا ولات فيا العقدة السطاتية و شحال منهم ولاو مراض بداء السطاتيك و هو بحال السياتيك أي بوزلوم ، كيشد مولاه بحال الضو و يقدر يزحفو . داء السطاتيك هذا عندو مسببات عديدة و يقدر أي واحد يتصاب بيه في الحالات التالية :
    - يلا تلاح عليك شي باطل و متفاهمتيش مع الجدارمية و صيفطوك لعين علي مومن بسطات.
    - يلا عكسو ليك في الباسبور و ڭالوليك سير طلع للسطات شوف معاهم (قبل ما تولي برشيد عمالة).
    - يلا سخط عليك الله و ما دورتيش مع الجدارمية و القضية عندك دازت لمحكمة الاستئناف بسطات.
    - يلا كنتي مسؤول و جاتك شي لجنة جهوية و بداو يديو و يجيبو فيك للسطات.
    - يلا مرضتي شي مرضة ما تنفعش معاها الدجينة و الدوا لحمر و رسلوك عند شينوة سطات باش يديرو ليك طابع : صنع بالصين (ماض إين شآينا).
    - يلا تشومرتي حتى طبتي و فكرتي تدير شي مقاولة و فلوس المشيريع مشاو ليك في المركوب من و إلى مدينة سطات.
    - يلا كنتي معليم و بغيتي شي حاجة من نيابة التعليم بمدينة سطات.
    - ويلا حملت ليك لمرا و غوثات أو تناڭرتي مع شي فرملية و رسلو ليك المدام للسطات.
    المهم كاين مسببات كثيرة لا يتسع المجال لذكرها حتى وليت نقول أن تسمية تلك المدينة بسطات ما هياش على وحدة و مليح ، هذي غادة تكون واااااقيلا شي مرة مسكينة حملات و ما بغات حتى قابلة تولدها و بقات تغوث حتى تسطات ، و ناس زمان ولاو كينعثو للبلاصة لي تسطات فيها بالقول : "آه هذيك البلاصة لي فيها هذيك المرة تسطات" ...حتى أصبح المكان يعرف ب تسطات أي سطات.
    هاذ سطات خصهم يحيدوها من الخريطة ، خرجت لينا دريس البصري لي خرجها منا خلعة و خرجت لينا سبيطار لي خرجها منا خلعة و لكن كلشي من الولية عندي ضبعة مالقات تولد غير في زمان اللكعة و في الليل و مع الربعة و قاليك لمرة من ضلوعنا ضلعة راه لمرا الله يخليها سلعة والفرملية ياك مرا يوا مالها لفعة ما تحن في ختها ما تشبع شبعة ، و في الحقيقة بجوجات كان خصهم ڭبعة ، وحدة ركلة و وحدة قجة و صفعة و غير سمحو لخوكم يا لبنات راه باقة شاداه الخلعة.
    المهم ولدت ليا المرة ولد و زغرتات الزغراتة و ڭلنا تهنينا و تزاد شومور في المدينة غادي يحمل حتى هو شي مسكينة و يجيبها تولد في سبيطار الدجينة ، ساعة ما تهنينا والي و راه ما تتهنى حتى يدفنوك في جوج شبورا و ما تبقى لا تمرض لا تولد ، و طلع الصباح (أنا بغيت غير نعرف علاش لعيالات كيمحنونا و كيجيبونا حتى الليل و عاد كترشق ليهم يولدو ، واش متافقات واش حالفات علينا واش كيقلبو على تمارة ليهم و لينا ، الله و أعلم ، و هذوك لي قليل فين كيولدو بنهار هذوك غير ما سامعينش لخبار ولا مخاصمات مع لعيالات لي كيولدو في الليل و داروها ليهم ضد و ولدو بنهار) ...
    في الصباح ڭاليك سير جيب للسيدة ما تاكل و ما ياكلو معاها حتى هوما ياكلو الرهج إن شاء الله ، يوا بزاف من نهار حطينا رجلينا في هذاك السبيطار و حنا نجيبو و نجبدو و نجيبو نجيبو و نجبدو حتى عروقنا تجبدو ، ما ولدوها و خلاونا نرڭدو ، ما ڭدو بيها ما خلاونا نڭدو ، أنا حتى اليوم ملي نتفكر رجليا يبداو يترعدو.
    لنرجع إلى الشكليات : السبيطار لي ولدات فيه المدام جديد و كله زليج حتى لتكاد تحسبه حماما شعبيا و ما عدا الزليج الذي من حسناته النقاء فكل شيئ فيه متسخ من أسرة و تجهيزات و أدوات طبية و براميل قمامة و أرضية و فضاء ، بل حتى كمامير بعض الممرضين و معاملة بعض الممرضات كذلك ، أما أبواب الغرف فحدث ولا فرج منها المكسور و منها غير ذي قفل و منها الملطخ و إذا حدث وأحسست برغبة عارمة في قضاء حاجتك ، الحاجة التي تقضيها أنت بنفسك أما الحاجة التي عليهم أن يقضوها لك فليك الله يا مسكين ، فما عليك سوى أن تخرج إلى الخلاء و ربما هذه هي الحكمة من بناء مستشفى في الخلاء كي يجد الناس أين يقضون حاجتهم و أرض الله واسعة ، فمراحيض المستشفى خرابة ولا غرابة فنحن في كارة بوغابة أي القوي يأكل الضعيف و في حالتنا الممرض ياكل المريض.
    أي مستشفى هذا ؟ هل المستشفى مجرد بناية فقط أين أبسط التجهيزات كالأكسجين مثلا ؟ كم من مريض توفي لغياب أدنى التجهيزات و أتذكر هنا أخانا الناصري لاعب نهضة الكارة السابق الذي توفي بسبب اختناق بالغاز و كان لا يزال على قيد الحياة لما حملوه إلى المستشفى حيث لفظ أنفاسه لعدم توفر قنينة أكسجين واحدة في سبيطار يقول بوزيانات أنهم هم من أحضروه ، واش غلبتهم قرعة ديال الأكسجين يشريوها باش يكملو أجرهم يلا كان عندهم شي أجر ، واخا يشريوها غير من فلوس لعشور و دايزة ، هذا يلا كانو يخرجو لعشور بعدا من غير في أيام الحملات الانتخابية.
    هذا دون الحديث عن بيع او توزيع الأدوية على المعارف عوض المحتاجين إليها من فقراء الكارة و دون الإطناب في وصف معاملة بعض الأطر الطبية للمرضى ، و كيتحاماو آيه... أما واحد السيد سميتو الزيتوني فإنه مكحلها، واقيلا زيتونو كحل علاش حار و مارّ ، هذاك راه كيڭريسي ماشي غير كيشفر و هو معروف بابتزازه للمواطنين و المواطنات ، صحيح أنه تم مؤخرا طرد أحد الممرضين ولكن راه ما طردوه حتى رد السبيطار ماخور وولى كيظل يسكر فيه و ماشي غير هوا بوحدو ، عاد خلي الحشايشية لي خدامين و كيوضعو المرضى حياتهم و صحتهم بين أيديهم ، كتلقى عينيهم مبشقلين و مڭلوبين كثر من لي كيبنجوهم ، واقيلا كيتشمكرو بالبنج ، هاذو راه هوما خصهم لي يداويهم حيث المثل كيڭول :

    كون كان الخوخ يداوي كون داوى راسو

    (يتبع الجزء الثاني قريبا و موضوعه الجلبة و السبيطار القديم )









    الكارة ضحيتنا

    عدد المساهمات : 14
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 22/11/2010

    رد: اللهم الموت ولا سبيطار الخوت ( الجزء الأول : الولادة )

    مُساهمة من طرف الكارة ضحيتنا في السبت نوفمبر 19, 2011 1:04 pm

    موضوع في الصميم أخي حديدان , بارك الله لنا فيك و أبقاك الله خنجرا في نحور المفسدين ,
    من الطبيعي أخي أن تكتب موضوعا كهذا و حال السبيطار كارتية هكذا, و كن متأكدا أن ما في جعبة آبائنا و أمهاتنا أكثر بكتير مما كتبته أنت في موضوعك هذا أخي ,
    مشاكل بالجملة ’ المحسوبية و الزبونية , بالإضافة إلى النقص الكبير في المعدات و التجهيزات , بالإظافة إلى اللامبلاة و الامسؤولية التي نقابل بها من طرف موظفي السبيطار,
    إلا أنني أعود بك أخي للأذكرك بالوقفة التي نظمها بعض الإخوة أمام هذا السبيطار لتنديد بالوضع المزري الذي تعيشه هذه الخربة , و التي لم تلقى أدنى تجاوب من طرف الساكنة الكاروية , و هكذا بقيت دار لقمان على ما هي عليه .

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت فبراير 25, 2017 6:32 am